217# تارة تشرق شموس أوصافه على ليل وجودك، و تارة يقبض ذلك عنك فيردك إلى حدودك، فالنهار ليس منك إليه، و لكنه وارد عليك.

0

التالي فهرس سابق
التالي فهرس سابق

تعليق (0)

تعليق جديد